2217155391851958.

الأكراد و الحلم المشروع ...


حتى نحكم على قرار كثير من الأكراد في حقهم في دولة، لها حدود.. لغة وثوابت.. يجب أولاً أن نسأل ماذا قدمت دول " العرب" لهم؟

هل كان لهم الحق في تعلّم لغتهم في المدارس؟

هل كان لهم الحق في دراسة تاريخهم؟

هل يؤمنون بما يؤمن العرب وغيرهم به؟

القومية إطار آخر للبشر: كالدين..

وكما ليس من العدل بخس الناس حقهم في اختيار الدين الخاص بهم وبأولادهم.. غير منطقي أبداً تسفيه الولاء القومي لمن يعتبره ضرورة...

إن مفهوم الأكثرية وحقوق الأكثرية هو الناسف الأول للمفهوم الإنساني وهو المحرض الأكبر على الولاء لقومية.. دين.. أو حتى طائفة!

القوميات المختلفة تمنح أي وطن موزاييك التفرد والاختلاف، لكن على الحكومة في أي بلد أن تعلم أن لهذه القومية حقوق قبل الواجبات.

الأكراد.. الأرمن.. الأمازيغ.. السريان وغيرهم لهم الحق في المواطنة أي في أخذ حقوقهم بكرامة وعدم معاملتهم كأقليات.. بعد ذلك يحق للدول أن تنادي بسيادتها، و ليس على حساب كرامات مواطنيها...

لمى محمد


Featured Review
Tag Cloud
No tags yet.